تحضير درس هدية العيد السنة الأولى متوسط – الجيل الثاني

تحضير درس هدية العيد

 

القسم : السنة الاولى متوسط – الجيل الثاني
المادة : اللغة العربية
المقطع السادس : الأعياد

تحضير نص : هدية العيد

 
 

وضعية الانطلاق:
يقول عليه الصّلاة والسّلام:”تهادَوْا تحابُّوا”، وهذا حرص منه على تقوية روابط المحبّة وتأليف القلوب، ورُوِي عنه أنّه قال: “ولو أُهدي إليَّ ذراعٌ أو كراعٌ لقبِلْتُ”، والهديّة لاترتبط قيمتها بمادّيّتها، ولكن بما تحمله من معان وما تمدّه من جسور التّآلف بين الأفئدة، وقد دأب البعض على أن يجعلوا الأعياد مواسم لتبادل الهدايا.

الفهم العامّ :
– حول من تجري أحدثا هذه القصّة؟ حول طفل بائس فقير. ما مهنته؟ ماسح أحذية
– ما زمنها؟ قبيل العيد.
– فيم فكّر الطّفل الفقير بمناسبة العيد؟ العمل بجدّ لشراء هديّة لأمّه.
– بم حدّث الصّغير نفسه في طريقه إلى عمله (مسح الأحذية)؟ لم يبق للعيد إلا يومان.
– كم كان عمر الصّبيّ؟ 12 سنة ، كم سنة وهو يزاول مهنته؟ عام واحد.
– فيم فكّر؟ في شراء هديّة العيد لأمّه
– هل كانت أرباحه كافية لشراء الهديّة؟ لا. ماذا قرّر؟ مضاعفة العمل لكسب أجر أكبر.
– ما الّذي يجب علي الصّغير فعله للحصول على القوت؟ أن يعمل بكدح وجدّ.
– ممّ حرّم نفسه؟ رؤية الأراجيح، دخول المسارح، أدوات اللّهو والتّسلية المباحة.
– ماذا يريد أن يقدّم لأمّه يوم العيد؟ هديّة. ما حيلته للوصول إلى ذلك؟ مع قرب العيد سيزداد عدد الماسحين للأحذية وسيمّكنه ذلك من الحصول على ربح أكبر.

الفكرة العامة :
معاناة طفل فقير وتضحياته لشراء هديّة العيد لأمّه .

شرح المفردات :
تُدِرّ مبلغا: تجلب له ربحا ، غائلة : شرّ، هلكة.
الأراجيج : ج أرجوحة أداة تهتزّ براكبها.

الأفكار الأساسية :

1- عزم الطّفل على مضاعفة عمله لاقتناء هديّة العيد لأمّه .
2- التضحيات التي قدمها علي في سبيل إسعاد أمه المريضة.

القيمة التّربويّة :
– تفكيرك في إهداء هديّة لأمّك أحلى من الهديّة في حدّ ذاتها.
– إسعاد الأمّ ورسم البسمة على شفاهها أجمل هديّة ترجوها من ابنها يوم العيد.
– برّ الوالدين مطلوب في كلذ الظّروف.
– العمل شريف مهما كانت طبيعة المهنة.
– الهديّة رسول المحبّة بين البشر.

الرّسم الإملائيّ:
تأمّل الكلمات الأتية (هديّة، قضاة، ثَمَّةَ)
بم انتهت؟ بتاء ، كيف رسمت؟ مفتوحة .
ما نوع كلمة وحدة؟ اسم ، قضاة جمع تكسير لكلمة قاضي ، ثَمَّة ظرف.

الاستنتاج:
التّاء المربوطة : هي تاء تنطق “هاء” عند الوقف على الكلمة وتكتب في:
الاسم المفرد المؤنّث مثل : فاطمة ، مدرسة.
جمع التّكسير الّذي لا ينتهي مفرده بتاء مثل : دعاة ، بناة .
تاء ثَمَّةَ الظّرفيّة. 

علّل رسم التّاء:
وما الهداة إلا دعاة لقساة القلوب إلى الرّحمة.
كلّ فتاة بأبيها معجبة. 

زر الذهاب إلى الأعلى